قال ماجد فضائل، وكيل وزارة حقوق الإنسان، إن المليشيا الحوثية المدعومة من إيران حرمت 6 آلاف طالب في محافظة حجة شمال غرب البلاد، من حقهم في تلقي التعليم بالمدارس بفعل الدمار الكلي والجزئي الذي ألحقته بمدارسهم.
 
وذكر فضائل في تصريحات صحفية، أن هؤلاء الطلاب يتركزون الآن في المناطق المحررة من حجة ويتلقون تعليمهم في بيئة غير صالحة للتعليم ولا تتوفر فيها أدنى معايير الجودة أو الأمان.
 
وأكد وكيل وزارة حقوق الإنسان أن مليشيا الحوثي الإرهابية دمّرت 13 مدرسة تدميراً كلياً و 6 مدارس تدميراً جزئياً ومدرستان أصبحت متهالكة في تلك المديريات التي طُردت منها خلال السنوات الماضية.
 
وطبقا للمسؤول، فإن الأطفال والنساء في المديريات المحررة (ميدي وحيران وحرض وشمال عبس) يعانون من أمراض سوء التغذية وانتشار الأوبئة نتيجة عدم توفر الرعاية اللازمة وعدم توفر  اللقاحات منذ اربع سنوات.
 
ونبه إلى أن السكان باتوا عرضة للأمراض والاعاقات الدائمة مثل شلل الأطفال والدفتيريا والحصبة والسعال الديكي وغيرها من الامراض، وأن هنالك اكثر من 10 آلاف طفل لم يتلقوا الرعاية الصحية الأولية ولا اللقاحات الأساسية منذ ولادتهم وكذا الرعاية التكاملية للأمومة والطفولة.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية