قتل، الجمعة، المشتبه في تنفيذه عملية طعن شرطية في مدينة نانت الفرنسية، متأثرا بجراح أصيب بها خلال اعتقاله، بعد تبادل لإطلاق النار أسفر عن إصابة شرطي.

وكانت أجهزة الأمن الفرنسية، قد ألقت القبض على المشبه بتنفيذه اعتداء نانت، بعد نشر الدرك الفرنسي 240 عنصرا، من بينهم قوات خاصة، لمطاردته.

وفي وقت سابق، الجمعة، قال مصدر أمني فرنسي إن شرطية أصيبت بجروح خطيرة بعد تعرضها لعدة طعنات في منطقة "لا شابيل سور إيردر"، قرب نانت.

وأوضحت المصادر أن حالة الشرطية حرجة، مشيرة على أن منفذ الاعتداء تمكن من الهرب.

وعلى الفور تمت عملية مطاردة لمنفذ الاعتداء، شارك فيها 80 شرطيا وطائرة مروحية تابعة لأجهزة الأمن الفرنسية للبحث عن المشتبه به في طعن الشرطية في الحرس البلدي بسكين.

 

 

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية