أقرت مليشيا الحوثي الإرهابية باختطاف العشرات من العاملين في المنظمات الأممية والدولية والمحلية العاملة في صنعاء التي تسيطر عليها بقوة السلاح.


ولفقت المليشيا الحوثية للمختطفين تُهم العمالة لصالح أمريكا وإسرائيل، وهي تُهم تشرعن بها المليشيا ذاتها اختطاف المعارضين لها في المناطق التي تسيطر عليها بقوة السلاح، قبل أن تتطور إلى تلفيقها للعاملين في المنظمات الأممية والدولية والمحلية.

وكانت مليشيا الحوثي شنت حملة اختطافات واسعة ضد المسؤولين والعاملين في المنظمات الدولية والأممية خلال الأيام الماضية، حيث تجاوز عدد المختطفين الـ60 موظفًا.

أخبار من القسم

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية