أصيبت مواطنة من أهالي مدينة الحديدة ، حامل في شهرها السابع ، بإنفجار لغم، محرم دوليا،  من مخلفات المليشيات الحوثية في الأحياء الشرقية للمدينة غربي اليمن. 
 
وأفادت مصادر محلية وطبية أن لغم فردي من مخلفات المليشيات الحوثية  أنفجر بالمواطنة محمده محمد عبدالله جلاجل من قرية  المسنا بمديرية الحالي ما أسفر عن بتر قدميها.
 
وهرعت سيارة إسعاف تابعة للقوات المشتركة لنقل المصابة إلى المستشفى الميداني في الدريهمي.
 
وتعد قرية المسنا الواقعة جنوب مطاحن البحر الأحمر، من أكثر المناطق في الحديدة من حيث أعداد ضحايا ألغام المليشيات الحوثية.
كما تعد الألغام الفردية محرمة دوليا  وفق معاهدة أوتاوا. 
وتستوجب هذه الألغام جر المليشيات الحوثية إلى محاكمة دولية.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية