واصلت مؤسسة شركاء للتنمية تنفيذ مشروع "توزيع التمور" على عدد من المخيمات والبلدات في الساحل الغربي، بإشراف خلية الاعمال الإنسانية في المقاومة الوطنية ودعم العميد طارق محمد عبدالله صالح قائد المقاومة الوطنية ورئيس مكتبها السياسي.
 
واستهدفت عملية التوزيع هذا اليوم الاثنين مخيم الجشة في مديرية الخوخة وبلدات العتيلة والمهادلة وعسالي والدوبل التي تضم عشرات الأسر الفقيرة والمعوزة والمتضررة من إرهاب الحوثيين.
 
واستفادت من مشروع توزيع التمور في هذه المناطق 400 أسرة من النازحين والأيتام والأسر الأشد فقرا التي تقطن مديرية الخوخة جنوب محافظة الحديدة.
 
وتعمل خلية الاعمال الإنسانية في المقاومة الوطنية مع عدد من المنظمات والجمعيات الخيرية في تنفيذ المشاريع الممولة من قيادة المقاومة الوطنية، من ضمنها مؤسسة شركاء للتنمية.
 
 وشكر المستفيدون في مديرية الخوخة جهود قائد المقاومة الوطنية ورئيس مكتبها السياسي العميد طارق محمد عبدالله صالح الذي يمول هذا المشروع دعمًا لأهالي الساحل الغربي.
 
وأكد النازحون المستفيدون أن خلية الاعمال الإنسانية أصبحت تنشط بشكل دؤوب في تنفيذ المشاريع الإنسانية المختلفة في ظل غياب المنظمات الدولية المعنية بالعمل والدعم الإنساني، معبرين عن تقديرهم لمؤسسة شركاء للتنمية والعاملين فيها على جهودهم في هذا المشروع.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية