أعلن رجل الأعمال الروسي، مؤسس تطبيق "تيليغرام" للتواصل الاجتماعي، بافيل دوروف، عن انضمام 25 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم إلى هذه المنصة خلال الساعات الـ72 الأخيرة فقط.
 
وقال دوروف، في تدوينة نشرها اليوم الثلاثاء عبر حسابه في التطبيق: "في الأسبوع الأول من شهر يناير تجاوز تيليغرام المعدل الشهري البالغ 500 مليون مستخدم نشط. وواصل ارتفاعه بعد ذلك حيث انضم إليه خلال الساعات الـ72 الأخيرة فقط 25 مليون مستخدم".
 
وأوضح دوروف، الذي يقيم حاليا في الولايات المتحدة: "قدم هؤلاء المستخدمون من كل أنحاء العالم، بينهم 38% من آسيا، و27% من أوروبا، و21% من أمريكا اللاتينية، و8 من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا".
 
وأشار مؤسس "تيليغرام" إلى أن هذه الأرقام تمثل زيادة كبيرة مقارنات مع مؤشرات العام الماضي، حينما تم تسجيل 1.5 مليون مستخدم يوميا، وقال: "لم يعد الناس يريدون استبدال خصوصيتهم مقابل خدمات مجانية. لم يعودوا يريدون أن يكونوا رهائن لدى الاحتكارات التكنولوجية، التي يبدو أنها تعتقد أن بإمكانهم الإفلات بكل شيء طالما تحظى تطبيقاتهم بعدد أكبر من المستخدمين".
 
ويأتي ذلك في الوقت الذي أعرب فيه الكثير من مستخدمي تطبيق "واتس آب"، الذي يعتبر الأكبر من حيث عدد المسجلين فيه، عن غضبهم بعد إعلان إدارته بدء مشاركة البيانات مع شركة "فيسبوك".

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية