X
الأحد، 21 يوليو 2019
 
 
صنعاء
16°C
غداً
H 26°C
L 17°C

مباشر

©

مليشيات الحوثي تقتل أسيراً داخل معتقلاتها وتلقي بجثته في إحدى قرى مديرية جبن

10:00 2019/04/27
آخر تحديث
10:00 AM
مشاركة
إب - وكالة 2 ديسمبر الإخبارية - خاص

في جريمة حرب جديدة، أقدمت مليشيات الحوثي الإرهابية على قتل مواطن بعد عامين من الأسر والإخفاء القسري في معتقلاتها، وألقت بجثته على أطراف إحدى قرى مديرية جبن بمحافظة الضالع.

 

وقالت مصادر محلية بمديرية جبن لـ "وكالة 2 ديسمبر" إن المليشيات الحوثية قتلت الأسير نصر علي محسن العمري 45 عاما والذي تم أسره في معركة الربيعتين بمديرية جبن منتصف مايو 2017م.

 

وأشارت المصادر أن مليشيات الحوثي اقتادت "العمري" عقب أسره إلى سجن ذمار ثم تم تحويله إلى سجن إب حيث تعرض فيه لأبشع أنواع التعذيب.

 

وأضافت أنه في الوقت الذي كانت المليشيات تماطل في إطلاق سراح "العمري" فوجئ أبناء الربيعتين أمس الأول بوجود جثته ملقية في أطراف قرية حبابة عزلة الربيعتين.

 

وبحسب المصادر فقد تم العثور على آثار تعذيب شديد على جسده يؤكد تعرضه للتعذيب الجسدي الشديد في سجون المليشيات قبل أن تقوم بقتله.

 

وقد لاقت هذه الجريمة البشعة إدانة واستنكارا واسعين من قبل جميع أهالي المنطقة الذين أكدوا أن المليشيات الحوثية انتهكت كل الأعراف والشرائع والقانون الدولي الإنساني، وأظهرت ما وصلت إليه من بشاعة باستمرارها في ارتكاب جرائمها بحق الشعب اليمني.

Plus
T
Print

الأكثر قراءة

الاكثر طباعة

النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
إشترك
جميع الحقوق محفوظة © وكالة 2 ديسمبر