أعلنت منظمة الهجرة الدولية (IOM) عن نزوح ما يقارب 8 آلاف شخص داخلياً في اليمن منذ مطلع العام الجاري 2024؛ بسبب استمرار الحرب الحوثية والأزمات الاقتصادية والكوارث الطبيعية.

ووفقاً لتقرير تتبّع النزوح الصادر عن المنظمة، فقد رصدت مصفوفة النزوح (DTM) التابعة لها نزوح 1,300 أسرة تتكون من 7,800 شخص خلال الفترة بين 1 يناير و18 مايو 2024.

وتشير البيانات إلى أن محافظة مأرب شهدت أعلى معدلات النزوح منذ بداية العام، حيث نزحت 586 أسرة، تليها تعز (342 أسرة)، والحديدة (332 أسرة)، والضالع (25 أسرة)، ولحج (10 أسر)، وحضرموت (5 أسر).

وخلال الأسبوع الماضي فقط، شهدت البلاد نزوح 48 أسرة تتألف من 288 شخصاً، بزيادة طفيفة عن الأسبوع السابق له.

وأوضحت المنظمة أن محافظة مأرب استقبلت العدد الأكبر من النازحين خلال الأسبوع الماضي (21 أسرة)، تليها تعز (20 أسرة) وحضرموت (5 أسر) والضالع والحديدة (أسرة واحدة في كل منهما).

وكشفت المنظمة أن المخاوف الأمنية الناجمة عن الحرب الحوثية كانت السبب الرئيس لنزوح 60% من الحالات المسجلة الأسبوع الماضي، بينما كانت الأسباب الاقتصادية وراء 38% من حالات النزوح، ونزحت أسرة واحدة بسبب الكوارث الطبيعية.

وأشارت المنظمة إلى أنها حددت 19 أسرة نازحة إضافية لم يشملها تقرير الأسبوع قبل الماضي، "أضيفت هذه الأرقام إلى إجمالي النزوح التراكمي المسجل منذ بداية العام".

أخبار من القسم

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية