وزعت خلية الأعمال الإنسانية التابعة للمقاومة الوطنية، اليوم الأربعاء، لحوم الأضاحي على عشرات الأسر النازحة بمخيمين للنازحين في مديرية الدريهمي جنوب محافظة الحديدة غربي البلاد.
 
واستهدفت فرق الخلية الإنسانية 140 أسرة تقطن في المخيمين، بهدف تمكينها من الحصول على لحوم الأضاحي والتغلب على شحة الإمكانات التي حالت دون قدرتها على شراء اضحيات العيد.
 
وعبرت الأسر المستفيدة من توزيع الأضاحي في كلا المخيمين عن بالغ شكرها وتقديرها لقائد المقاومة الوطنية ورئيس مكتبها السياسي العميد طارق محمد عبدالله صالح، على دوره البارز في الوقوف إلى جانب النازحين وإعانتهم في أمور حياتهم.
 
وجاءت عملية التوزيع في المخيمين بعد يوم على إصدار قائد المقاومة الوطنية، توجيهات عاجلة بسرعة تشييد منازل جديدة للأسر المحترقة مساكنها بمخيم مركوضة، والبالغ عددها 36 مسكن.

جدير بالذكر أن مشروع الأضاحي الممول من قائد المقاومة الوطنية يُقدم 400 أضحية توفر لحوم الأضاحي الكافية لعدد 2000 أسرة تتوزع على 9 مناطق رئيسية في الساحل الغربي.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية