أكدت مصادر رسمية، قبل قليل، ارتفاع حصيلة المجزرة الحوثية المروعة يوم أمس في مدينة مأرب شرقي اليمن، إلى 21 شهيدًا بينهم طفلان.
 
وقالت المصادر إن الطفلين اللذين استشهدا في الهجوم الإرهابي هما الطفلة ليان طاهر محمد عايض (5 أعوام ) والطفل حسان الحبيشي ( 10 أعوام)  بالإضافة إلى عدد من الجرحى من المدنيين.
 
وجددت المصادر التأكيد بأن الهجوم الذي طال محطة الوقود في حي الروضة بمدينة مأرب، نفذته المليشيا الإرهابية بصاروخ بالستي وطائرة مفخخة.
 
وتحولت صورة الطفلة "ليان" إلى فاجعة هزت الرأي العام اليمني بعد ظهورها متفحمةً إثر احتراقها وسط النيران التي شبت نتيجة الانفجارات في محطة التزود بالوقود.
 
وتتابعت الادانات الدولية والإقليمية المنددة بالهجوم الإرهابي المروع، الذي جاء على خلفية انتكاسات متتابعة لمليشيا الحوثي في جبهات القتال ما حدا بالمليشيا إلى اللجوء للانتقام من المدنيين.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية