تهجم وزير في حكومة مليشيا الحوثي غير المعترف بها، على موظفات في وزارته على خلفية مطالبتهن بمستحقات عن أعمال قمن بها، في وقت استلم أكثر من خمسة ملايين ريال. حسب ما كشفته مصادر موثوقة أمس الإثنين.
 
وذكرت المصادر أن المدعو أحمد العليي المعين من قبل المليشيا قائما بأعمال وزير السياحة، قام بالتهجم والشتم والكلام البذيء على موظفات بديوان عام الوزارة لمجرد أنهن طالبن بصرف مستحقات لهن مقابل أعمالهن.
 
وقالت إن العليي حاول الاعتداء على الموظفات بالضرب لولا تدخل موظفين كانوا متواجدين وقفوا حائلا بينه وبينهن.
 
وأشارت المصادر إلى أن الموظفات طالبن بحقوقهن إثر علمهن باستلام المسؤول الحوثي أربعة ملايين ريال من مجلس الترويج السياحي ومليون ومئتي ألف من وزارة مالية المليشيا بمسمى إقامة مهرجان سياحي بمحافظة المحويت.
 
وأوقفت المليشيا الموالية لإيران مرتبات موظفي الدولة منذ ما يزيد على أربع سنوات.

أخبار ذات صلة

تطورات الساعة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية