استشهد مدني وأصيب ثلاثة آخرين بينهم طفل، مساء اليوم السبت، في أحدث قصف تشنه المليشيا الحوثية المدعومة من إيران، على الأحياء السكنية في مدينة تعز، جنوب غربي البلاد.
 
وأفادت مصادر محلية، بأن المليشيا الإرهابية قصفت حي الروضة السكني الواقع شمال مدينة تعز، من مواقع تمركزها في الضواحي الشمالية للمدينة ما أسفر عن وقوع هذه الجريمة.
 
وذكرت المصادر أن المليشيا الإرهابية استخدمت في الهجوم قذائف المدفعية التي تساقطت على الحي السكني. مشيرةً إلى أن إحدى القذائف أصابت موقعًا يتواجد فيه المدنيون ما أدى إلى استشهاد مدني، وإصابة 3 آخرين احدهم طفل.
 
ولم تورد المصادر تفاصيل فورية عن الخسائر المادية التي يرجح أن تكون القذائف الأخرى قد أحدثتها في الحي السكني. مشيرةً إلى أن الضحايا نقلوا جميعا إلى المستشفى.
 
وتؤكد تقارير حقوقية أن الاعتداءات الحوثية الغاشمة على مدينة تعز منذ بدء الحرب، أسفرت عن استشهاد نحو 4 آلاف مدني وإصابة ما يزيد عن 15 الف آخرين، أكثرهم من الأطفال والنساء.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية