انتشر مؤخرا مقطع فيديو يظهر فيه مجموعة يرتدون لباسا عسكرية وهو يرددون قسم الولاء الطائفي لزعيم مليشيا الحوثي المدعو عبدالملك الحوثي.
 
وعلق وزير الإعلام معمر الإرياني على المقطع بتغريدات نشرها اليوم الخميس على صفحته في تويتر، وقال " تقوم مليشيا الحوثي المدعومة من إيران بتلقين عناصرها المتخرجين مما تسميه دفع عسكرية وأمنية شعار الولاية لزعيمها عبدالملك الحوثي وإيران بدلا من القسم العسكري الذي يدين بالولاء لله والوطن وخدمة الشعب، في انقلاب على مبادئ وقيم الثورة والجمهورية واستفزاز وتحدي لإرادة كل اليمنيين".
 
وقال إن نظام إيران يسعى مع أداته الحوثي لبناء مليشيا طائفية تدين بالولاء له وتنقاد لأوامر الحرس الثوري، وإحلالاها بديلا للجيش اليمني، مشيرا إلى أن سياسات إيران في اليمن ودول المنطقة تعمل على استنساخ التجربة التخريبية لحزب الله اللبناني.
 
وأكد الإرياني أن "المخططات الإيرانية الشيطانية تستهدف العبث بهوية اليمن وسلخه عن محيطه العربي ونسف قيم العيش المشترك بين اليمنيين وتحويل اليمن إلى مقاطعة إيرانية ومخلب لنشر سياسات الفوضى والإرهاب في اليمن والمنطقة والسيطرة على خطوط الملاحة وتهديد الأمن والسلم الدولي".
 
وتجتهد مليشيا الحوثي منذ استيلائها على العاصمة وعدد من المحافظات اليمنية في هدم الشخصية اليمنية وبناء ثقافة طائفية بديلة منحازة إلى نظرية ثيوقراطية قادمة من إيران تؤمن بالاصطفاء الإلهي للحاكم بعكس ما يسود العالم من أجواء ديمقراطية لا تفصل بين إرادة الله وإرادة الشعب في المجال السياسي.

أخبار ذات صلة

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية